سكاي نيوز عربية - أبوظبي

اتهم رئيس الفريق الحكومي بلجنة التنسيق وإعادة الانتشار في الحديدة صغير بن عزيز مليشيات الحوثي بإطلاق صاروخ باليستيي الجمعة من على بعد 500 متر من ميناء الحديدة، وهو ما يدحض إعلان الامم المتحدة انسحاب المتمردين الحوثيين من موانئ الحديدة و الصليف و رأس عيسى.

وقال بن عزيز في تغريدة له على تويتر هل سيقتنع المبعوث الدولي مارتن غريفيث  بالحقائق وان الموانئ عبارة عن ثكنات للميليشيات>

وكان بن عزيز قد نفى ما سماه مسرحية الانسحاب من الموانئ.

أخبار ذات صلة

الحوثيون يفشلون مفاوضات عمّان بشأن الحديدة

وكان رئيس لجنة إعادة الانتشار في الحديدة، مايكل لوليسغارد، قد أكد الأربعاء، أنه يجب أن تكون هناك ترتيبات أمنية لحماية الموانئ الواقعة على الساحل الغربي لليمن، مشيرا إلى ضرورة العمل على إقامة مناطق منزوعة السلاح في الحديدة.

وقال لوليسغارد في مؤتمر صحفي عقده بنيويورك: "نسعى الآن لتأمين مسار مرور المساعدات الإنسانيةفي الحديدة"، مضيفا "نقوم بفحص ميناء الحديدة للتأكد من قدرته على استقبال السفن".
وشدد على الالتزام بتنفيذ اتفاق الحديدة بشكل كامل، مشيرا إلى أنه يجري العمل لوضع آلية معينة لتحديد مع من سيعمل في خفر السواحل لحماية الموانئ.