سكاي نيوز عربية - أبوظبي

اعتبر رئيس الفريق الحكومي في لجنة التنسيق وإعادة الانتشار في الحديدة، صغير بن عزيز، أن إعلان ميليشيات الحوثي إعادة الانتشار في الحديدة من جانب واحد "تحايل على تنفيذ اتفاق ستوكهولم، ومسرحية هزلية"، مشيرا في الوقت نفسه إلى الفريق الحكومي "مستعد لتنفيذ المرحلة الأولى من إعادة الانتشار بالحديدة".

وقال بن عزيز في تغريدة: "‏نحن مستعدون لتنفيذ المرحلة الأولى من عملية إعادة الانتشار، حسب ما تم الاتفاق عليه، وقد أبلغنا الفريق مايكل بأكثر من رسالة بذلك".

وتابع: "أي انتشار أحادي دون رقابة وتحقق مشترك، يعتبر تحايلا على تنفيذ ‏الاتفاق، ومسرحية هزلية كسابقاتها، وسوف يعري الأمم المتحدة".

وكانت الأمم المتحدة، قد قالت إن ميليشيات الحوثي عرضت "انسحابا مبدئيا من جانب واحد" من أجزاء من الحديدة والصليف ورأس عيسى، ابتداء من يوم السبت وحتى 14 من الشهر الجاري.

أخبار ذات صلة

الأمم المتحدة: الحوثيون عرضوا انسحابا مبدئيا من الحديدة
ميليشيات الحوثي تعاود قصف مطاحن الحديدة
فيديو يكشف تخريب الحوثيين لمطار الحديدة.. كثبان رملية وألغام
نائب رئيس مجلس النواب اليمني: الحوثيون غير معنيين بالسلام

من جانبه، قال عضو الفريق الحكومي في لجنة إعادة الانتشار في الحديدة، صادق دويد: "بعيدا عن التلاعب بالألفاظ، انسحاب الحوثي من موانئ الحديدة هو الخطوة المبدئية من المرحلة الأولى".

وأضاف: "ندعم تنفيذ الاتفاق ونحمّل الأمم المتحدة مسؤولية تنفيذه وفق ما تم التوافق عليه، من التحقق والمراقبة وإزالة الألغام والعوائق و المظاهر العسكرية".