سكاي نيوز عربية - أبوظبي

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الأحد، إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو "لا يؤمن بالسلام، ويتذرع بعدم وجود شريك فلسطيني".

جاء ذلك خلال اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب، في مقر الجامعة العربية بالقاهرة، بناء على طلب من دولة فلسطين.

وأضاف عباس، أن إسرائيل "نقضت جميع الاتفاقيات المبرمة مع السلطة الفلسطينية، على مدار السنوات الماضية".

كما شدد عباس، على أن الحكومة الإسرائيلية "تنتهك اتفاقية باريس باقتطاعها أموال الضرائب الفلسطينية".

أخبار ذات صلة

قلق فلسطيني من نتائج الانتخابات التشريعية الإسرائيلية

ودأبت إسرائيل منذ أشهر على اقتطاع أموال من الضرائب الفلسطينية بذريعة وصول هذه الأموال إلى من تسميهم "مخربين"، وهي في الحقيقة رواتب لعائلات الأسرى والقتلى الفلسطينيين.

  وبحسب اتفاقية باريس الاقتصادية بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل، تجبي الأخيرة ضرائب عن البضائع التي تدخل إلى الأراضي الفلسطينية، وتقدمها إلى السلطة لاحقا بعد أن تأخذ أجرا على هذه الخدمة.

واعتبر الرئيس الفلسطيني، أن إسرائيل "لم تطبق قرارا دوليا واحدا منذ عام 1947".