سكاي نيوز عربية - أبوظبي

دعا مجلس الأمن الدولي الجمعة المسلحين من ميليشيا الحوثي للتطبيق الفوري لاتفاق ينص على سحب قواتها من ثلاثة موانئ رئيسية.

وفي إعلان صدر بالإجماع رحب أعضاء المجلس الـ15 بالاتفاق الأخير الذي رعته الأمم المتحدة مؤخرا بين المتمردين الحوثيين والتحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن الذي تقوده السعودية.

ودعا المجلس إلى "التطبيق الفوري" للمرحلة الأولى من هذا الاتفاق والتي تشمل سحب المقاتلين من موانئ الصليف ورأس عيسى ومن ثم مدينة الحديدة.

أخبار ذات صلة

مليشيات الحوثي تقصف مجمعا تجاريا في الحديدة

وكان مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث قد ذكر أن أول انسحاب للقوات من مدينة الحديدة يمكن أن يبدأ الثلاثاء أو الأربعاء، الا أن أي تحرك لم يحدث على الأرض.

والخميس عقد الأمين العام للمنظمة أنطونيو غوتيريش لقاءً مع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في نيويورك تناولا فيه الأزمة اليمنية.

وبموجب الاتفاق الذي تم التوصل له في السويد في 17 فبراير، على المقاتلين الانسحاب خارج الموانئ وبعيدا عن المناطق التي تعد حيوية لجهود المساعدات الانسانية في اليمن.