سكاي نيوز عربية - أبوظبي

تشهد قرى عدة في محافظة حجة، شمال غربي صنعاء، موجة نزوح، من جراء قصف ميليشيات الحوثي الإيرانية، وفق ما ذكرت مصادر "سكاي نيوز عربية"، السبت.

وذكرت مصادر يمنية أن قرى بني شرية وبني رسام والشعاثمة وبني شوس بمديرية كُشر في محافظة حجة، تشهد موجة نزوج نتيجة القصف العشوائي الذي تشنه الميليشيات الموالية لإيران.

وكانت مديرية حرض في محافظة حجة تعرضت في أواخر يناير الماضي إلى قصف حوثي عشوائي تسبب أيضا في نزوح مئات المدنيين، فضلا عن مقتل عدد منهم وإصابة آخرين.

ويأتي نزوح المدنيين من قرى حجة في وقت تستمر المواجهات المسلحة بين ميليشيات الحوثي الإيرانية وقبائل حجور في المحافظة، على إثر إطلاق الجيش الوطني اليمني عملية لتحرير مديريات حجة من المتمردين.

أخبار ذات صلة

التحالف العربي يستهدف تجمعات حوثية بعد "قصف حجور"
التحالف يضرب نقطة عسكرية للحوثيين في حجة

وتجددت الاشتباكات بين المتمردين الحوثيين وقبائل حجور بعد أن فتح الحوثيون جبهة جديدة في الجهة الجنوبية لمديرية كشر في محاولة للتخفيف من تضييق الخناق عليهم في جبهات أخرى.

من جانبها، شنت مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، الجمعة، غارات استهدفت تجمعات لمسلحي الحوثي الموالين لإيران، وذلك بعد اعتداء الميليشيات على قبائل حجور.

واستهدفت الغارات، وعددها 6 غارات، تجمعات وعربات ومدفعية "هاون" للمتمردين الحوثيين، بمنطقة المندلة شرق ‫العبيسة، في مديرية ‫كشر بالمحافظة.

وأوضح التحالف العربي أن الغارات أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى، وتدمير آليات قتالية.