سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أقال الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة مصطفى لهبيري من منصب المدير العام للأمن الوطني الذي تولّاه قبل أقلّ من ثمانية أشهر وعيّن مكانه عبد القادر قارة بوهدبة، بحسب ما أفادت وزارة الداخلية.

وقالت وزارة الداخلية في بيان أوردته وكالة الأنباء الرسمية إنّ بوتفليقة "عيّن عبد القادر قارة بوهدبة مديراً عاماً للأمن الوطني خلفاً لمصطفى لهبيري الذي استدعي لمهام أخرى".

ولم يحدّد البيان طبيعة المهام التي استدعي لتوليها لهبيري ولا حدّد الأسباب التي أملت هذا التعديل على رأس الإدارة العامة للأمن الوطني، الإدارة التي تشرف على سائر الأجهزة الأمنية في الجزائر.

أخبار ذات صلة

رئيس الجزائر يقيل مدير الأمن الوطني

 ولهبيري عسكري سابق كان يتولّى منصب المدير العام للحماية المدنية حين عيّنه بوتفليقة في نهاية يونيو الفائت مديراً عاماً للأمن الوطني خلفاً للجنرال عبد الغني هامل الذي قضى في المنصب ثماني سنوات وكان يتمتّع بنفوذ كبير في البلاد ويعتبر مقرّباً من رئيس الجمهورية.

أمّا بوهدبة فتدرّج في سلك الشرطة إلى أن تقاعد في 2016 وقد تولّى سابقاً مناصب عدّة مثل المراقب العام للشرطة ومدير الشرطة القضائية.

ويأتي هذا التعيين بعدما أنهى بوتفليقة البالغ 81 عاماً والمريض، أشهراً من التكهنات الأحد، بإعلان ترشّحه إلى ولاية خامسة في الانتخابات الجزائرية المقرّرة في 18 أبريل.