وكالات - أبوظبي

تظاهر المئات من أولياء التلاميذ في تونس، الجمعة، احتجاجا على إضراب المعلمين، مطالبين باستئناف الدراسة والإعلان عن نتائج امتحانات أبنائهم.

وتطالب نقابة التعليم الثانوي التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل برفع الأجور والمنح المالية، وتفعيل اتفاقيات سابقة بخصوص الترقيات المهنية.

وتأثرت السنة الدراسية بإضرابات المعلمين المتواترة، ولم يقم غالبيتهم بتصحيح امتحانات الفصل الأول، وحجبوا النتائج في خطوة تصعيدية، لدفع الحكومة للتفاوض مع النقابة.

أخبار ذات صلة

بزعامة رئيس الوزراء.. حزب جديد يرى النور في تونس
تونس.. اتحاد الشغل مستعد للحل "لكن ليس بأي ثمن"
دعوة إلى إضراب وطني "عارم" في تونس
إضراب عام يشل الحركة في تونس

 ونقلت وكالة فرانس برس عن هالة الماجري، التي شاركت في التظاهرة: "يضع الأساتذة مستقبل أبنائنا في خطر من أجل مصالح ضيقة، ومن أجل بضعة دنانير، هذا عار".

وتزداد مخاوف أولياء التلاميذ مع اقتراب امتحانات الفصل الثاني وتواصل حجب نتائج الامتحانات. وقد نظمت مجموعات من أولياء الأمور وقفات احتجاجية منذ أسبوع في عدد من المدن التونسية