سكاي نيوز عربية - أبوظبي

قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، إن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية، مستعد لاستخدام ما وصفها بقوة محسوبة بدقة، لدفع حركة الحوثي المتحالفة مع إيران، للانسحاب من مدينة الحديدة الساحلية باليمن، لدفع الحوثيين للالتزام باتفاق ستوكهولم.

وطالب قرقاش الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بالضغط على الحوثيين لوقف انتهاكاتهم وتسهيل دخول قوافل الإغاثة، والمضي قدما في الانسحاب من مدينة الحديدة والموانئ، طبقا لما تم الاتفاق عليه.

أخبار ذات صلة

التحالف يستهدف معسكرات ومخازن أسلحة حوثية

وكان قد أعلن التحالف العربي تنفيذه عملية نوعية استهدف خلالها عددا من معسكراتٍ يتمركز بها مقاتلو الميليشيا الحوثية الإرهابية في عدد من المحافظات اليمنية، ومخازنَ للأسلحة تابعةً لهم .

وأعلن المتحدث باسم التحالف أن عملية الاستهداف لا تتعارض مع اتفاقية ستوكهولم وتتوافق تماما  مع القانون الدولي الإنساني ومبادئه، بعد اتخاذ كافه الإجراءات القانونيه والوقائية.

وأضاف التحالف أن استمرار الاختراقات الحوثية المتعمدة لوقف اطلاق النار بالحديدة أدت الى وقوع خسائر في الارواح بلغت عشرات الشهداء المدنيين والعسكريين والمئات من الجرحى.