وكالات - أبوظبي

طالبت روسيا، الأربعاء، إسرائيل بضرورة التوقف عن تنفيذ ما وصفته بالضربات الجوية العشوائية على سوريا، وذلك بعد أيام من استهداف سلاح الجو الإسرائيلي قوات إيرانية هناك.

ودأبت إسرائيل على مهاجمة أهداف إيرانية في سوريا وأخرى تخص الفصائل المسلحة المتحالفة معها، منها جماعة "حزب الله" اللبنانية.

ولطالما سببت هذه الضربات شقاقا بين إسرائيل وروسيا التي تعد، مع إيران، أهم داعم للرئيس السوري بشار الأسد.

أخبار ذات صلة

من منبج إلى اللاذقية.. ما سر عودة التفجيرات إلى سوريا؟
ارتفاع قتلى غارات إسرائيل على سوريا.. معظمهم إيرانيون

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زخاروفا، ردا على سؤال لوكالة "تاس" الروسية بشأن الضربات الإسرائيلية الأحدث في سوريا: "ينبغي استبعاد أسلوب شن ضربات عشوائية على أراضي دولة ذات سيادة، وفي هذه الحالة نحن نتحدث عن سوريا".

وأضافت أن مثل هذه الضربات "تزيد التوتر في المنطقة"، وهو ما قالت إنه "لا يصب على المدى الطويل في مصلحة أي دولة هناك، بما في ذلك إسرائيل".

ونقلت "تاس" عن زخاروفا قولها: "ينبغي ألا نسمح مطلقا بأن تتحول سوريا، التي تعاني من صراع مسلح منذ سنوات، إلى ساحة لتسوية الحسابات الجيوسياسية".

يذكر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، كان قد أشار في وقت سابق، الأربعاء، إلى استمرار الضربات الجوية على سوريا، قائلا إن الجيش الإسرائيلي هو "الجيش الوحيد الذي يحارب الجيش الإيراني في سوريا".

وأضاف: "أنا واثق من قدرتنا على هزيمة العدو".