أبوظبي - سكاي نيوز عربية

لقي 7 من عناصر مليشيا الحوثي الانقلابية مصرعهم، في قصف مدفعي شنته قوات الجيش الوطني، على مواقع لهم في جبهة الشامية شمالي غرب محافظة صعدة.

واستهدفت مدفعية الجيش اليمني غرفة عمليات للمليشيا في محيط جبل "آل قراد" الاستراتيجي أثناء اجتماع كان يضم عددا من قياداتها الميدانية.

وأسفر القصف الذي تم  بعد عملية رصد دقيقة عن مصرع 7 من مليشيا الحوثي بينهم قيادات، وإصابة أخرين، وتدمير عدد من الآليات التابعة لها.

من جهة أخرى، كلفت مليشيا الحوثي الانقلابية، عددا من قياداتها البارزة في محافظة صعدة، بالنزول الميداني إلى مديريات المحافظة، وذلك  لحشد المسلحين في صفوفها، بالتزامن مع الانتصارات الكبيرة التي حققتها قوات الجيش الوطني في مختلف جبهات المحافظة، وكبدتها خسائر كبيرة في العدد والعدة.

ومساء السبت، قتل عدد من عناصر مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، في غارات جوية نفذتها مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية غربي محافظة تعز جنوبي غرب البلاد.

واستهدفت الغارات تحركات لتعزيزات المليشيا، في جبل "البرقة"، كانت في طريقها إلى الجبهة. كما أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المليشيا، وتدمير طقمين تابعين لها.