أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت مصادر ميدانية إن ميليشيات الحوثي استهدفت، بطائرة من دون طيار، صباح الخميس، عرضا عسكريا للجيش اليمني في قاعدة بمحافظة لحج، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

وأضافت المصادر أن الطائرة استهدفت "عرضا عسكريا كان يقام في قاعدة المعسكر التدريبي بالعند في محافظة لحج بحضور عدد كبير من القيادات العسكرية والمحلية".

وأصيب في التفجير رئيس هيئة الأركان اليمني اللواء الركن عبد الله النخعي، ومحافظ لحج أحمد عبد الله التركي، والعميد الركن ثابت جواس، بالإضافة إلى الناطق باسم المنطقة العسكرية الرابعة محمد النقيب، فيما قتل 6 جنود.

أخبار ذات صلة

معهد واشنطن: الحوثيون ينتهكون بشكل صارخ اتفاق ستوكهولم
نار الحوثيين تلتهم المواد الإغاثية في الحديدة

وأعلنت ميليشيات الحوثي الإيرانية مسؤوليتها عن الهجوم.

وقال الصحفي نبيل القعيطي، من داخل قاعدة العند العسكرية، إن طائرة من دون طيار ظهرت فوق المنصة التي كان يجلس عليها ضباط كبار عند حوالي الساعة 9:30 بالتوقيت المحلي وانفجرت فوقها.

وأوضح القعيطي في اتصال هاتفي مع "سكاي نيوز عربية"، أن الطائرة انفجرت على مسافة 300 متر تقريبا من مكان العرض العسكري، وأن الوقت بين سماع صوتها وانفجارها لم يتجاوز 7 ثوان.

وأشار إلى أن الطائرة كانت تسير على ارتفاع منخفض، وهو ما حال على ما يبدو من إمكانية رصدها من مضادات الطائرات التي تنتشر فوق الجبال التي تحيط بالقاعدة العسكرية.