أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قضت محكمة مصرية، الأربعاء، على القيادي الإخواني محمد البلتاجي، بالحبس لمدة عامين بعد إدانته بإهانة هيئة محكمة في نوفمبر الماضي.

وأمرت محكمة جنايات القاهرة بحبس البلتاجي، بعد قيامه بالضحك بصورة ساخرة أثناء سماع أقوال اللواء حبيب العادلي بالقضية المعروفة إعلاميا بـ"اقتحام الحدود" في جلسة 7 نوفمبر الماضي، وفق ما أفاد مراسل "سكاي نيوز عربية".

وأمرت المحكمة بتقييد التهمة ضد المتهم كجنحة مستقلة بتهمة إهانة هيئة قضائية.

وكان القضاء المصري أصدر في السابق عدة أحكام على البلتاجي بسبب تورطه في أعمال إرهابية.

وفي أغسطس الماضي، أصدرت محكمة جنايات القاهرة حكما بالسجن المؤبد على البلتاجي بعد إدانته في القضية المعروفة بـ"البحر الأعظم"، التي كان يؤدي فيها دور المحرض على العنف والإرهاب.

وقبلها صدر حكم بسجنه لمدة 10 عاما، بعد إدانته بتعذيب مواطن مصري خلال ثورة 25 يناير.

وأدين القيادي الإخواني في تهمة تعذيب اثنين من أفراد الشرطة خلال اعتصام أقيم في صيف عام 2013 في ميدان رابعة العدوية بالقاهرة احتجاجا على عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي، وحكم عليه بالسجن في هذه القضية لمدة 20 عاما.