أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تواصل ميليشيات الحوثي الإيرانية خرق وقف إطلاق النار في محافظة الحديدة غربي اليمن، إذ سقطت قذائف على مناطق سكنية، الثلاثاء، في حين لم تتوقف الميليشيات عن حشد مقاتليها في مناطق التماس.

وأفاد مراسل "سكاي نيوز عربية" بسقوط قذائف حوثية على أحياء ومناطق سكنية في مركز مديرية "حيس" في المحافظة، أطلقتها المليشيات من مواقع تمركزها شرقي وشمال شرقي المديرية.

واستهدفت ميليشيات الحوثي الإيرانية جرافة أحد المواطنين أثناء مرورها بأرض زراعية شرقي مدينة الحديدة، مما أدى إلى احتراقها، في حين لقي مواطن مصرعه في منطقة "النخيلة" من جراء لغم زرعته الميليشيات الحوثية.

وأفادت مصادر يمنية محلية بوجود تحركات مشبوهة لميليشيات الحوثي، تهدف على ما يبدو للهجوم على مواقع قوات الشرعية، مستغلة غياب طائرات التحالف العربي، مما قد يهدد بنسف وقف إطلاق النار في الحديدة.

أخبار ذات صلة

تحالف دعم الشرعية: 138 انتهاكا حوثيا منذ اتفاق السويد
كبير مراقبي الأمم المتحدة يبدأ مهمّته وسط خروق حوثية

وحسب المصادر، فإن ميليشيات الحوثي تقوم بحشد مقاتليها باتجاه مواقع القوات المشتركة قرب مركز "سيتي ماكس" وخلف "معسكر الدفاع الساحلي" قرب مجمع إخوان ثابت و"مستشفى 22 مايو".

وأفادت مصادر يمنية محلية أن الحوثيين وضعوا أسلاكا شائكة على جانب طريق خط الشام، مقابل صوامع هائل سعيد، فضلا عن تكثيفهم نصب الحواجز بالحاويات والسواتر الترابية.

وقالت مصادر ميدانية إن الميليشيات مستمرة في خرقها لقرار وقف إطلاق النار في الحديدة، بتوجيه نيران أسلحتها المتوسطة والخفيفة باتجاه مواقع القوات الشرعية في منطقة "الجاح" التابعة لمديرية بيت الفقيه.