أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال الجيش الوطني الليبي في بيان، الأربعاء، إن تركيا تحاول زعزعة أمن ليبيا واستقرارها من خلال دعم الإرهاب على أراضيها.

وجاءت إدانة الجيش الليبي للمخطط التركي، إثر ضبط السلطات سفينة تركية محملة بالأسلحة في ميناء الخمس البحري شرقي طرابلس،  علما أن بيانات الحمولة كانت تشير إلى مواد بناء.

وتبيّن من خلال تفتيش حمولة السفينة، وجود حاويتين معبأتين بأطنان من الأسلحة والذخائر القادمة من تركيا.

وأضاف بيان الجيش الليبي الذي حصلت "سكاي نيوز عربية" على نسخة منه، أن "تركيا لم ولن تتوقف عن تصدير شحنات الأسلحة إلى ليبيا، والتي سبق أن عثرنا عليها في مناطق القتال في ضواحي مدينة بنغازي لدى الإرهابيين".

ودعا الجيش الليبي، مجلس الأمن إلى فتح تحقيق دولي، لمعرفة المستخدم الأخير في ليبيا للأسلحة المهربة.

أخبار ذات صلة

الجيش الليبي يتهم قطر وتركيا مجددا بدعم الإرهابيين
الجيش الليبي يتقدم في درنة.. ويفضح الدور التركي

وأشار إلى أن تركيا "تسعى جاهدة وبكل ما أوتيت من قوة وعبر عملائها على الأرض فى ليبيا، لإطالة عمر الأزمة الليبية".

وأعلنت صحيفة المرصد الليبية، الثلاثاء، ضبط السلطات في ميناء الخمس البحري سفينة تركية محملة بالأسلحة.

وقالت الصحيفة، على موقعها الإلكتروني، إنها حصلت على "بيانات لسفينة شحن الحاويات التي أفرغت حمولتها في الميناء، وتبيّن من خلال تفتيش حمولتها التي أفرغتها فى الميناء وجود حاويتين معبأتين بأطنان من الأسلحة والذخائر القادمة من تركيا".