سعد العنزي- الكويت- سكاي نيوز عربية

تمكن منتسبو الإدارة العامة للإطفاء في الكويت من انتشال جثة وافد آسيوي الجنسية، كانت السيول قد جرفته في منطقة الفحيحيل جنوب الكويت.

وقال العميد خليل الأمير مدير إدارة الإعلام في الإدارة العامة للإطفاء،الجمعة، أن الجثة الوافد قد جرى تسليمها لفرق الطوارئ الطبية.

وتتعرض الكويت، منذ فجر الجمعة، لعاصفة شديدة، ساهمت في إغراق عدد من الطرق الرئيسية في الكويت، وحاصرت عددا من الأشخاص والمركبات.

وهذه هي العاصفة المطيرة الثانية التي تتعرض لها الكويت خلال أسبوع، إذ هطلت أمطار غزيرة، الثلاثاء، الأمر الذي أدى إلى تعطيل العمل في بعض المصالح وتوقف الدراسة جزئيا.

وتشهد الكويت طقسا غير مستقر ورياحا نشطة مثيرة للغبار، بالترافق مع أمطار رعدية متفرقة ورياح تتجاوز سرعتها 50 كيلومترا في الساعة.

وناشدت وزارة الداخلية المواطنين والمقيمين البقاء فى منازلهم، ما لم تستدع الضرورة ذلك، نظرًا لوجود تجمعات مياه الأمطار الغزيرة فى عدد من الطرق الرئيسية.

وذكرت أن طواقمها، بالتعاون مع الجهات المعنية، تتعامل مع الطرق المغلقة بسبب تجمعات المياه، فيما تحاول شرطة المرور تسيير حركة مرور المركبات.

وكان وزير الأشغال العامة وزير الدولة لشؤون البلدية الكويتي حسام الرومي استقالته مساء الجمعة بسبب الأضرار الكبيرة التي لحقت بالممتلكات جراء الأمطار الغزيرة والسيول.

وعبّر الرومي في استقالته عن "عميق أسفه" إزاء الأضرار الكبيرة التي لحقت بممتلكات المواطنين والمقيمين جراء موجة الأمطار الكثيفة التي شهدتها الكويت.