أبوظبي - سكاي نيوز عربية

شهدت محافظة المنيا في صعيد مصر، يوم الجمعة، هجوما داميا حيث أطلق مسلحون النار على حافلة كانت تقل زوارا أقباطا في طريق عودتهم من دير الأنبا صمويل في المحافظة.

وأظهرت لقطات فيديو، تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، صورا قاسية لضحايا الهجوم مضرجين بالدماء في الحافلة.

وقتل جراء الهجوم 7 أشخاص وأصيب 13 آخرون، حسبما أفاد محافظ المنيا، اللواء قاسم حسين، الذي قال إن المسلحين هاجموا الحافلة أثناء عودتها من دير الأنبا صموئيل.

ونقلت رويترز عن أحد الأساقفة قوله، إن الحافلة كانت قادمة أساسا من محافظة سوهاج.

وأعلنت مديرية الصحة بالمنيا حالة الطوارئ بمستشفيات العدوة وبني مزار ومغاغة، كما دفعت هيئة الإسعاف بعدد من السيارات لنقل المصابين.

وكان حادث مشابه قد وقع العام الماضي، عندما هاجم مسلحون في مايو عام 2017 حافلات متجهة إلى ذات الدير، مما أسفر عن مقتل 29 شخصا.