أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن الأردن حالة الطوارئ، الخميس، في العاصمة عمان بسبب المنخفض الجوي والسيول التي ضربت البلاد وأسفرت عن مقتل 14 شخصا وإنقاذ 25 آخرين، وفقدان 8 أشخاص في منطقة البحر الميت.

وذكر الدفاع المدني، أن 25 شخصا تم إنقاذهم حتى الآن، من بين 44 شخصا، تضمنت 37 طالبا و7 مرافقين، كانوا في رحلة مدرسية وجرفتهم السيول.

وتجري عملية إنقاذ كبرى باستخدام طائرات هليكوبتر، وبمشاركة قوات من الجيش.

ونقل التلفزيون الأردني، عن مسؤول في الدفاع المدني قوله، إن من المتوقع أن يرتفع عدد القتلى.

وقال شاهد لـ"رويترز" إن حافلة تقل 37 تلميذا و7 مدرسين كانت في رحلة بالمنطقة عندما جرفتها السيول في واد.

السيول الجارفة في المنطقة البحر الميت

من جانبه، أوضح المتحدث باسم الأرصاد الجوية الأردنية، حسين المومني،  لـ"سكاي نيوز عربية" أن هناك توقعات بهطول أمطار غزيرة شمالي ووسط البلاد، محذرا من استمرار آثار المنخفض الجوي، وتأثيره على مناطق عدة بالمملكة.

وتابع رئيس الوزراء، عمر الرزاز، خلال اتصال هاتفي مع المدير العام للدفاع المدني، مصطفى البزايعة، أوضاع الطلبة، الذين داهمتهم السيول في منطقة البحر الميت.

وأجرى رئيس الوزراء اتصالات هاتفية مع وزراء الداخلية، والبلديات والأشغال العامة والإسكان، وشدد على ضرورة التعامل مع الحادث بأقصى درجات الاهتمام والسرعة، وتوفير الآليات والقوى البشرية اللازمة.

البحر الميت