أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ذكرت مصادر أمنية في مصر، الاثنين، أن 11 إرهابيا لقوا مصرعهم بالعريش، شمالي سيناء، إثر تبادل لإطلاق النار مع الإجهزة الأمنية.

وكان الإرهابيون يتخذون من محطة وقود مهجورة بمنطقة جسر الوادى في شمال سيناء وكرًا لهم استعدادًا لتنفيذ عمليات إرهابية ضد القوات المصرية.

وأوضحت المصادر أن معلومات وردت لقطاع الأمن الوطني عن تلك المجموعة وفوجئت قوات الأمن عند محاولة اقتحام الوكر بإطلاق الأعيرة النارية، فتم تبادل إطلاق النار مما أسفر عن مقتل 11 عنصرا، من بينهم اثنان من أخطر العناصر القيادية الإرهابية، هما محمد إبراهيم جبر شاهين وجمعة عياد مرشود.

وعثرت قوات الأمن بحوزة المتشددين على "5 بنادق آلية وكميات كبيرة من الطلقات وبندقية خرطوش وعبوتين ناسفتين.