أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن مسؤول مصري محلي وفاة سائحين بريطانيين في أحد فنادق الغردقة الفاخرة في محافظة البحر الأحمر، مؤكدا عدم وجود "أية شبهة جنائية" للحادث.

ونقلت فرانس برس محافظ البحر الأحمر، أحمد عبد الله الخميس، قوله إن "الواقعة حدثت يوم الثلاثاء، ولا يوجد عليها أي شبهة جنائية".

وتابع: "الزوج نقل إلى المستشفى بعد أن شعر بالتعب وتوفي هناك، وعندما أخبروا زوجته في الفندق بالخبر، أصابتها صدمة عصبية وماتت أيضا، حسب التقرير الطبي المبدئي".

وكانت وسائل إعلام بريطانية قد تداولت أخبارا عن وفاة سائحين في الغردقة، أحدهما يعمل في شركة توماس كوك البريطانية للسياحة والسفر.

وأوضح عبد الله أن الاثنين كانا رجلا وزوجته "من كبار السن، وعثر على أدوية كثيرة لديهما في الغرفة لعلاج الضغط والسكر".

وقال إن ابنة الزوج البريطاني كانت تستعد للسفر يوم الواقعة، مما دفع النيابة العامة لاستدعائها للاستماع إلى إفادتها.

ولفت إلى أن النيابة قررت تشريح جثة الزوجة "للتأكد من أسباب الوفاة"، إلى أن تنتهي إجراءات نقل الجثة إلى بريطانيا.