أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قدم أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية الأمير خالد الفيصل، الخميس، صورة عن الجهود التي بذلتها السعودية خلال حج هذا العام الذي تميز بتنظيم محكم ساعد الحجاج على أداء الفريضة في يسر ومرونة.

وأوضح الأمير خالد الفيصل، أن عدد القوى العاملة التي قدمت الخدمة لضيوف الرحمن من عسكريين ومدنيين بلغ أكثر من 250 ألف فرد.

وبحسب ما نقلته وكالة الأنباء السعودية "واس"، فإن عدد المخالفين للحج هذا العام لم يتخط 110 آلاف شخص، فيما وصل عددهم في عام 2012 إلى مليون و 400 ألف حاج.

وقال الأمير خالد الفيصل إن قطار المشاعر نقل هذا الموسم 360 ألف حاج، فيما تم نقل مليون و800 حاج عبر 18 ألف حافلة مجهزة، وأضاف أن 32 ألف طبيب وموظف شاركوا في الجهود الصحية.

وأتاح العرض الصحي في الحج طاقة سريرية بلغت 5 آلاف سرير من خلال 25 مستشفى في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدن القريبة من مناطق الحجاج و135 مركزاً صحيا، علاوة على 106 فرق طبية ميدانية.

وأوضح أمير منطقة مكة المكرمة، أن قدرة الأحمال الكهربائية وصلت إلى 17.791 ميغاوات، في حين تم ضخ 40 مليون متر مكعب من المياه في المشاعر المقدسة ومكة المكرمة،

وأشار إلى أن وزارة الشؤون البلدية والقروية قدمت خدماتها بواسطة 23 ألف مهندس ومشرف ومرافق وعامل نظافة

وأكد الأمير خالد الفيصل، أن قيادة المملكة تتطلع مستقبلاً لتوظيف التقنية في جميع شؤون الحج، وقال :" نحرص أن يكون مشروع تطوير المشاعر المقدسة الذي سيطرح قريباً إن شاء الله للتنفيذ أن يعتمد كلياً على التقنية وعلى الاتصالات السريعة". .