أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قتل 22 عنصرا من ميليشيات الحوثي الإيرانية في غارات جديدة للتحالف العربي، على تجمعات ومواقع الانقلابيين شرق مديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة.

ودمرت الغارات مركبات عسكرية للحوثيين، وأسفرت عن سقوط 22 قتيلا في صفوف المتمردين.

وكانت مصادر عسكرية يمنية قد أفادت بسيطرة قوات المقاومة اليمنية المشتركة، وعلى رأسها ألوية العمالقة على 70 في المئة من مركز مديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة من ميليشيات الحوثي الموالية لإيران.

وأكدت المصادر أن قوات العمالقة تعمل على تطهير ما تبقى من أحياء مركز المديرية من ميليشيات الحوثي التي تكبدت خسائر بشرية في صفوفها.

وكانت المقاومة المشتركة قد سيطرت السبت، على مبنى المجلس المحلي ومقر الشرطة العسكرية ومبان مجاورة في مدينة الدريهمي.

تقدم التحالف في مديرية الملاجم

ومن ناحية أخرى، خاضت قوات الجيش الوطني اليوم معارك عنيفة ضد مليشيات الحوثي الإنقلابية في جبهة الملاجم شمال محافظة البيضاء.

ولقي  14 عنصرا من مليشيات الحوثي الإيرانية مصرعهم إثر معارك عنيفة اندلعت صباح اليوم في مفرق البياض بجبهة الملاجم، إضافة إلى تدمير طقمين قتاليين ومصرع من كانوا على متنها من المتمردين.

 وحققت قوات الجيش الوطني بإسناد طيران التحالف العربي خلال الأيام الماضية تقدما كبيرا في مديرية الملاجم.

وتقدر المساحة التي جرى تحريرها على امتداد الجبهة من ناطع إلى منطقة دير التابعة لمديرية الملاجم، بنحو 60 كم.