أبوظبي - سكاي نيوز عربية

سقط عدد كبير من القتلى والجرحى في صفوف ميليشيات الحوثي الإيرانية، الأربعاء، في معارك مع قوات المقاومة اليمنية المشتركة، بدعم التحالف العربي، في أطراف مدينة الدريهمي جنوبي الحديدة.

وذكرت مصادر محلية أن المستشفيات داخل مدينة الحديدة تعج بالقتلى والجرحى من المتمردين، الذين سقطوا في المواجهات وكذلك الغارات الجوية والقصف المدفعي للتحالف العربي.

وسيطرت ألوية العمالقة على عدد من المواقع وتواصل تقدمها نحو مركز مديرية الدريهمي، فيما تراجع المتمردون وتحصنوا في الأحياء السكنية داخل المدينة، متخذين من المدنيين دروعا بشرية.

وكانت القوات المشتركة بدأت عملية عسكرية لتحرير مركز مديرية الدريهمي، والتي تمر من خلالها تعزيزات المتمردين من المناطق الشرقية في المحافظة إلى داخل مدينة الحديدة.

وفي جبهة أخرى، تقدم الجيش اليمني، بإسناد التحالف العربي، في مديرية باقم بمحافظة صعدة، بعد سيطرته على قرية آل مغرم.

ويأتي ذلك فيما تواصل قوات الجيش عملياتها ضد الميليشيات الموالية لإيران على أكثر من محور في محافظة صعدة.