أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تمكن الجيش الوطني اليمني مسنودا بمقاتلات تحالف دعم الشرعية على مواقع جديدة في مديرية نهم شرق العاصمة صنعاء، وذلك بعد معارك من مليشيات الحوثي.

وشن الجيش اليمني مسنودا بالتحالف العربي هجومًا واسعاً، من عدة محاور، على مواقع تتمركز فيها المليشيات الحوثية، وتمكن خلاله من تحرير عدد من المواقع المهمة ومنها جبال النهود وقرية المدفون وسلسلة جبال الرباح والمواقع المجاورة لتبة صالح المطلة على وادي محلي.

وقالت مصادر عسكرية إن  مقاتلات التحالف العربي استهدفت بثلاث غارات تجمعات وتعزيزات للمليشيات، أسفرت عن تدمير مركبات قتالية وعربة BMB غرب البياض، ومقتل من كانوا على متنها.

وفي جبهة صعدة، حقق الجيش اليمني والمقاومة، بإسناد من التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، تقدما نوعيا، في ظل الخسائر التي منيت بها ميليشيات الحوثي الإيرانية في كامل الجبهات.

وتقدم الجيش اليمني، متمثلا في اللواء السادس والسابع، والمقاومة، وبدعم من طيران التحالف، وتمكن من تحرير المواقع الواقعة قبالة جبل الأزهور، والسيطرة على مواقع مهمة فيها.

وأخذت العمليات العسكرية في محافظة صعدة زخما متسارعا، نتيجة هروب عناصر المليشيات الحوثية من الجبهات، جراء القوة العسكرية للجيش والمقاومة اليمنية، المدعومة من قوات التحالف.

كما نفذ الجيش اليمني عمليات عسكرية نوعية خلال الأسبوعين الماضيين، قتل فيها ما لا يقل عن 30 حوثيا.

من جانبه، واصل طيران التحالف مساندته للجيش اليمني، بتنفيذ عدة غارات على جبل رازح.

كما تمكن طيران التحالف من استهداف مخازن أسلحة ومنصات صواريخ ومركبات عسكرية تابعة للحوثيين.