أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اعتبر منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف، الأربعاء، في بيان، أن تصريحات الرئيس الفلسطيني محمود عباس عن اليهود "غير مقبولة ومقلقة للغاية".

وقال ملادينوف إن عباس "اختار أن يستخدم خطابه أمام برلمان منظمة التحرير الفلسطينية لتكرار بعض الإهانات المعادية للسامية الأكثر ازدراء".

وأضاف أن هذه التصريحات "غير مقبولة ومقلقة للغاية ولا تخدم مصالح الشعب الفلسطيني أو السلام في الشرق الأوسط".

يذكر أن عباس (82 عاما) قال في تصريحاته إن معاناة اليهود التاريخية لم تكن بسبب دينهم، وإنما بسبب "الربا والبنوك".

وأضاف أن اليهود الذين انتقلوا إلى أوروبا "كانوا كل 10-15 سنة يتعرضون لمذبحة من دولة ما، منذ القرن الحادي عشر حتى الهولوكوست".

وأشار الرئيس الفلسطيني إلى ثلاثة كتب لمؤلفين مختلفين "يقولون الكراهية لليهود ليست بسبب دينهم، وإنما بسبب وظيفتهم الاجتماعية، إذا المسألة اليهودية التي كانت منتشرة في أوروبا ضد اليهود ليست بسبب دينهم، بل بسبب الربا والبنوك".

وتابع "الدليل على ذلك كان هناك يهود في الدول العربية، أتحدى أن تكون حدثت قضية ضد اليهود في الوطن العربي منذ 1400 سنة لأنهم يهود".