أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قتل أكثر من 70 عنصرا من ميليشيات الحوثي الإيرانية في مواجهات مع المقاومة الوطنية وغارات التحالف العربي في جبهات متفرقة من الساحل الغربي خلال الساعات الأربع وعشرين الماضية.

وتركزت المواجهات في القطابا شمال الخوخة بالإضافة إلى جبهة البرح غربي محافظة تعز والتي تشهد عملية عسكرية منذ أمس.

وقصفت مقاتلات التحالف العربي مواقع الحوثيين في التحيتا بالإضافة إلى ورشات صيانة في شارع الخمسين بالحديدة.

كما طال القصف الجوي مواقع أخرى في الحدود بين تعز والحديدة.

وبدأت قوات المقاومة الوطنية اليمنية، بقيادة العميد الركن طارق محمد عبد الله صالح (ابن شقيق الرئيس الراحل علي عبدالله صالح)، الخميس، عملية عسكرية واسعة في الساحل الغربي لليمن باتجاه مفرق المخا ومنطقة البرح غربي محافظة تعز، للسيطرة على مناطق جديدة من قبضة ميليشيات الحوثي الإيرانية.

وتأتي هذه العملية، استكمالا لتحرير وتأمين الساحل الغربي، وفك الحصار عن تعز من الجهة الغربية، وذلك بإسناد من القوات المسلحة الإماراتية، العاملة ضمن قوات التحالف العربي، بقيادة المملكة العربية السعودية، ودعم من المقاومة "التهامية" و "الجنوبية".

وتتزامن هذه العملية العسكرية النوعية مع استعدادات مكثفة للمقاومة الوطنية، لتوسيع محاور القتال مع ميليشيات الحوثي الإيرانية، في مناطق أخرى على الساحل الغربي.