أبوظبي - سكاي نيوز عربية

توعدت فرنسا، السبت، سوريا بضربات جديدة في حال وقوع هجوم كيماوي، وذلك بعد ضربات منسقة نفذتها وبريطانيا والولايات المتحدة على أهداف تابعة للحكومة السورية خلال الليل.

وأعلنت فرنسا أن أهداف الضربات الدولية في سوريا تحققت، وليست هناك نية لشن مزيد من الضربات في هذه المرحلة، لكن على الحكومة السورية أن تدرك إنها لو تجاوزت "الخطوط الحمراء" مرة أخرى ستكون هناك ضربات جديدة.

وقال وزير الخارجية جان إيف لو دريان، في مقابلة تلفزيونية، إنه لا يوجد أي تغيير في خطط الرئيس إيمانويل ماكرون لزيارة روسيا الشهر المقبل.