أبوظبي - سكاي نيوز عربية

نفىت وزارة الدفاع الأميركية بنتاغون، شن الولايات المتحدة لأية ضربات جوية في سوريا، لكنه أكد متابعة الوضع عن كثب. بحسب رويترز.

وقال البنتاغون، ندعم الجهود الدبلوماسية لمحاسبة المسؤولين عن استخدام الأسلحة الكيماوية في سوريا.

ونفى مسؤول أميركي كبير في وقت سابق، التقارير التي أشارت إلى ضربة أميركية لقواعد عسكرية في سوريا بحسب ما أوردت رويترز.

وقال المسؤول، إنه لا صحة لتقارير عن أي ضربات أميركية ضد قواعد الأسد في سوريا.

وحسب التلفزيون السوري، استهدفت صواريخ عدّة فجر الإثنين مطارا عسكريا سوريا في وسط البلاد بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا).

وأشارت الوكالة إلى أن صواريخ عدة استهدفت مطار التيفور العسكري، وقالت "يرجح أن يكون الاعتداء أميركيا".

وكانت وسائل إعلام أوردت أن صواريخ شوهدت في سماء لبنان وهي متجهة إلى سوريا، حسب رواية شهود عيان.