أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت شركة جونسون آند جونسون الأميركية العملاقة لمنتجات الرعاية الصحية، الخميس، أنها ستستحوذ على الشركة السويسرية المتخصصة في التكنولوجيا الحيوية، أكتيليون، مقابل 30 مليار دولار تسدد نقدا وتشمل بيع وحدة الأبحاث والتطوير التابعة لأكتيليون.

وتمنح صفقة الاستحواذ جونسون آند جونسون حق التحكم في خطوط إنتاج أدوية باهظة الثمن لعلاج أمراض نادرة في المجموعة السويسرية مما يسهم في تنويع قطاعها من الأدوية في وقت يواجه فيه أكبر منتجاتها وهو عقار ريميكاد لعلاج التهاب المفاصل منافسة من أنواع أرخص ثمنا.

وجاء العرض بدفع 280 دولارا لكل سهم بعد أسابيع من المحادثات لحصرية ووافق عليه مجلسا الإدارة بالشركتين.

وظلت أكتيليون مثار تكهنات بشأن عملية استحواذ على مدار أسابيع بعدما بدأت جونسون آند جونسون محادثات معها ثم أوقفتها.

وقالت مصادر إن شركة سانوفي الفرنسية للأدوية كانت مهتمة أيضا بالأمر، لكنها تراجعت بعد أن استأنفت جونسون آند جونسون المفاوضات الحصرية مع أكتيليون في ديسمبر.             

وتتوقع جونسون آند جونسون أن تؤثر الصفقة على الفور على أرباحها المعدلة وتسرع معدل نمو إيراداتها وأرباحها.

وأعلنت المجموعة الأميركية نتائج فصلية مخيبة للتوقعات في الأسبوع الحالي، وقالت إنها ستمول الصفقة من السيولة المتاحة لديها خارج الولايات المتحدة.

وستتخلى أكتيليون عن وحدة الأبحاث والتطوير التابعة لها والتي ستتحول إلى شركة مستقلة تتخذ من سويسرا مقرا لها وسيتم إدراجها في البورصة السويسرية وستحمل اسم آر آند دي نيو كو برئاسة مؤسس أكتيليون ورئيسها التنفيذي جان - بول كلوزل.

ومن المتوقع استكمال الصفقة بحلول نهاية الربع الثاني من العام، حيث ستشرع جونسون آند جونسون في تنفيذ العرض الذي طرحته بحلول منتصف فبراير.