أبوظبي - سكاي نيوز عربية

وقعت الحكومة المصرية عقودا مع 6 شركات عالمية لتنفيذ أعمال التكريك (الحفر تحت الماء) بمشروع قناة السويس الجديدة، حسبما أعلن رئيس هيئة قناة السويس، مهاب مميش، السبت.

والشركات الست التي تضمنها ما يسمى "بتحالف التحدي" لتنفيذ أعمال التكريك بالمشروع هي شركة الجرافات الوطنية الإماراتية، وشركتي فان أورد وبوسكالس الهولنديتين، وشركتي جان دو نيلوديمي البلجيكيتين، وشركة جريت ليكس الأميركية.

وأضاف مميش أن هذه الشركات ستبدأ العمل هذا الأسبوع في المشروع المقرر الانتهاء منه في أغسطس 2015.

وتابع مميش أن كراكات هيئة قناة السويس ستتولى أعمال التكريك في منطقة واحدة من أصل 6 مناطق بالمشروع، بينما ستتولى الشركات الست الأجنبية مسؤولية المناطق الخمس المتبقية.