ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية في مصر نقلا عن وزير المالية محمد معيط أن "فاتورة الاستيراد الخاصة بالبلاد، ارتفعت بعد الحرب الروسية الأوكرانية ووصلت إلى 9.5 مليار دولار في الشهر، وكانت خمسة مليارات دولار شهريا قبل الحرب".

وارتفعت الأسعار في مصر على نحو ملحوظ في الشهور القليلة الماضية، وخفضت الحكومة قيمة العملة 14 في المئة في مارس بعد أن واجهت تداعيات اقتصادية سلبية جراء الحرب في أوكرانيا.

الأرض و الزراعة ,, الفلاحة للرجال !

أخبار ذات صلة

مصر تفاوض شركات تجارية لشراء كميات من القمح بدون مناقصات