قالت هيئة تنظيمية أميركية إن شركة تسلا لصناعة السيارات الكهربائية استدعت 578607 مركبات في الولايات المتحدة لأن المارة قد لا يتمكنون من سماع أصوات التحذير بالشكل المطلوب من سيارة مقتربة، بسبب الموسيقى الصاخبة أو أي أصوات أخرى تصدر نتيجة ميزة جهاز تشغيل الراديو والموسيقى القوي الموجود بها.

أخبار ذات صلة

مشاكل تسلا لا تنتهي.. "الفرملة الوهمية" تؤرق بال كثيرين

وأصدرت تسلا عشرة نداءات استدعاء أميركية خلال الأشهر الأربعة الماضية، منها أربعة في الأسبوعين الماضيين.

وتخضع الشركة ومقرها تكساس لتدقيق شديد على نحو متزايد من جانب الإدارة الوطنية للسلامة على الطرق السريعة.

وقالت تسلا إنها ليست على علم بوقوع أي حوادث أو إصابات أو وفيات مرتبطة بالمشكلة التي كانت سببا في أحدث استدعاء.

ويشمل هذا الاستدعاء بعض السيارات من طرازات إس وإكس وواي إنتاج 2020-2022 وطراز 3 إنتاج 2020-2022 لأن "وظيفة مشغل الموسيقى" تتيح انطلاق الأصوات من مكبرات صوت خارجية أثناء حركة السيارة وهو ما قد يترتب عليه التشويش على صوت نظام تحذير المشاة.

المركبات الكهربائية.. ما لها و ما عليها !

وهذا الأسبوع، استدعت شركة تسلا 26681 مركبة بسبب خطأ في البرمجيات قد يؤدي إلى مشاكل في إذابة الجليد على الزجاج الأمامي.

وأبلغت تسلا الجهات التنظيمية الأميركية أن الخطأ قد يتسبب في فتح صمام في مضخة الحرارة عن غير قصد وحبس المادة المبردة داخل جهاز التبخير. وستجري تسلا تحديثا للبرنامج لمعالجة المشكلة.

تسلا 3 تعاني من مشكلة في كاميرات الرؤية الخلفية