وكالات - أبوظبي

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، الثلاثاء، زيادة الضريبة على أصحاب الدخل المرتفع إضافة إلى مساعدات وإعانات جديدة لمواجهة الأزمة الناجمة عن فيروس كورونا المستجد.

وهذه الزيادة تعد أول تعديل على معدل الضريبة الواحد ب13 في المئة.

وقال بوتن في خطاب إن الضريبة على الدخل الذي يفوق خمسة ملايين روبل (64240 يورو بسعر الصرف الحالي) ستكون ب15% اعتبارا من 2021 مقابل 13% حاليا.

كما أعلن مساعدات وإعانات جديدة للأسر والمؤسسات التي طالتها العواقب الاقتصادية لجائحة كورونا.

وحذر بوتن من العواقب الاقتصادية لجائحة كورونا ووصفها بـ"التحدي الجدي على روسيا".

وأوضح أن "ركودا عالميا بدأ فضلا عن تراجع الاقتصاد العالمي لكننا لا نعرف بعد حجمه وعواقبه".

وتابع أن تعديل ضريبة الدخل التي تعد من مصادر التمويل الرئيسية للموازنة الفدرالية، سيؤمن 60 مليار روبل إضافية موضحا أن هذا المبلغ سيستخدم لمعالجة الأطفال المصابين بأمراض نادرة.

أخبار ذات صلة

بعد أكثر من عامين.. لماذا استسلمت روسيا أمام "تليغرام"؟
روسيا.. بوابات تعقيم لحماية بوتن من فيروس كورونا

والضريبة الموحدة على الدخل التي تم تطبيقها في 2001 كانت من الإصلاحات الأساسية خلال أول ولاية رئاسية لبوتن.

ومنذ سنوات يتم التطرق بانتظام إلى تعديل الضريبة الموحدة على الدخل وطرح إمكان شطبها أو خفضها لأصحاب الدخل المحدود.

وقال الرئيس إن الضريبة الموحدة على الدخل "سمحت بإظهار الرواتب والمداخيل إلى العلن وبتبسيط الإدارة الضريبية".

وتدارك أنه "مع الطابع الجديد للإدارة وتطبيق التكنولوجيا الرقمية بات من الممكن توزيع الأعباء الضريبية بطريقة أكثر تمايزا".