وكالات - أبوظبي

أعلن الجهاز المركزي للإحصاء بالسودان، الثلاثاء، أن معدل التضخم السنوي للبلاد ارتفع إلى 81.64 بالمئة في مارس من 71.36 بالمئة في فبراير، وذلك بسبب زيادة أسعار المواد الغذائية والمشروبات والوقود.

واتخذت حكومة البلاد الانتقالية، التي ورثت نظام دعم فضفاضا، خطوات في وقت سابق هذا العام في اتجاه تقليص الدعم، بما في ذلك بيع بعض الوقود بأسعار تجارية.

أخبار ذات صلة

وسط مشاعر مختلطة.. اقتصاد السودان يسعى لشق طريقه

كما ضاعفت هذا الشهر سعر الخبز المدعم في العاصمة الخرطوم إلى جنيهين للرغيف من جنيه واحد، مع طرح رغيف جديد أصغر حجما بالسعر القديم إرضاء لأصحاب المخابز الذين شكوا من خسائر حادة.

وزاد التضخم في السنوات الأخيرة مدفوعا بأسعار الأغذية والمشروبات وسوق سوداء للدولار الأميركي.

أخبار ذات صلة

كورونا يغير مذاق "الحلو مر".. ويعصف بعادات رمضانية بالسودان

 وأثار نقص الخبز والوقود الذي صاحبته زيادات ضخمة في الأسعار احتجاجات أدت إلى الإطاحة بعمر البشير من الرئاسة في أبريل العام الماضي.