أعلنت السلطات الإيطالية إغلاق مطار روما تشيامبينو الذي يستقبل عادة الطائرات التي تقوم برحلات منخفضة الكلفة اعتبارا من الجمعة المقبل، بسبب تفسي فيروس كورونا المستجد.

وقررت السلطات كذلك خفض أنشطة مطار فيوميتشينو المخصص عادة للرحلات الدولية بدءا من الثلاثاء المقبل، كما أعلنت الشركة المشغلة.

وتعد إيطاليا هي الدولة الأكثر تضررا من وباء كورونا المستجد في أوروبا مع  تسجيل 827 حالة وفاة واكثر من 12 ألف إصابة بحسب حصيلة مساء الأربعاء.

وفي وقت سابق، الأربعاء، أعلن رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي  إغلاق كل المتاجر في سائر أنحاء البلاد باستثناء تلك التي تبيع الأغذية والصيدليات، وذلك في إجراء غير مسبوق للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد.

وقال كونتي في خطاب إلى الأمة بثه التلفزيون "إنّنا نغلق المتاجر والملاهي الليلية والحانات والمطاعم".

أخبار ذات صلة

رغم تفشي كورونا.. إذن استثنائي لرونالدو
إيطاليا تغلق كل متاجرها جراء كورونا.. وتستثني نوعين

 

وأشار إلى أن "خدمة التوصيل إلى المنازل ستبقى مسموحة" وأنّ "مفعول هذا الجهد سيظهر في الأيام الـ14 المقبلة"، في وقت بلغ فيه عدد المصابين بالوباء أكثر من 12 ألف شخص قضى منهم 827 شخصاً.

ووسعت الحكومة الإيطالية نطاق القيود المفروضة منذ، الأحد، على تنقلات المواطنين وتجمعاتهم في شمال البلاد لتشمل "سائر أنحاء البلاد"، بحسب مرسوم صدر، مساء الاثنين، ويدخل حيز التنفيذ فجر الثلاثاء وذلك بهدف الحد من

وبحسب المرسوم فإن الإجراءات الاستثنائية، التي خضع لها منذ، الأحد، ربع سكان البلاد باتت اعتبارا من فجر الثلاثاء تسري على سائر الأراضي الإيطالية.

أخبار ذات صلة

إصابة نجم يوفنتوس بفيروس كورونا
بسبب كورونا.. منع طائرة فريق روما من الهبوط في إسبانيا

 

وتتضمن هذه الإجراءات خصوصا الحد من التنقلات بين المناطق ومنع التجمع، إضافة إلى إلغاء كل الفعاليات الرياضية "أياً كان مستواها أو نوعها"، ما عدا تلك التي تنظّمها مؤسّسات دولية.

الإجراءات التي أعلنها كونتي سبقها إعلانه تعليق دوري كرة القدم الايطالي، وذلك بعد أن أوصت اللجنة الأولمبية الايطالية بتعليق جميع الأنشطة الرياضية على جميع المستويات حتى الثالث من أبريل القادم.