تم تعليق التداول في بورصة "وول ستريت" 15 دقيقية، صباح الاثنين، من جرّاء الخسائر الكبيرة الناجمة عن تراجع أسعار النفط وتفاقم المخاوف بشأن فيروس كورونا المستجد.

وجاء قرار تعليق التداول بعدما بلغت خسائر "إس آند بي 500" سبعة بالمئة.

وتراجع المؤشر بأكثر من مئتي نقطة فبلغ 2764,21.

من جانب آخر، هوت البورصة الألمانية بمؤشرها الرئيس "داكس" نحو سبعة في المئة متأثرة بتبعات فيروس كورونا .

أخبار ذات صلة

على وقع انتشار كورونا.. الصادرات الصينية تسجل تراجعا حادا

وقالت البورصة في بيانات متتالية من مقرها بمدينة فرانكفورت إن المؤشر الرئيس داكس انخفض بنسبة 6.95 في المئة ليصل الى 11000 نقطة.

وسجل مؤشر الشركات المتوسطة (امداكس) انخفاضا بنسبة 95ر5 في المئة ليصل الى 23280 نقطة وسجل مؤشر "يورو ستوكس 50" لأهم الشركات في منطقة اليورو انخفاضا بنسبة 7.11في المئة.

أخبار ذات صلة

ترامب: كورونا قد يضر بالاقتصاد.. ولدينا خطط لكل احتمال

 ويأتي هذا الانخفاض الكبير على خلفية الانتشار السريع للفيروس وبعد ساعات من اغلاق البورصات الاسيوية على انخفاض كبير.