وكالات - أبوظبي

أغلقت شركة الطيران الفرنسية "إيغل أزور" أبوابها بعد أن فشلت في العثور على مستثمرين جدد، تاركة 1150 موظفا عاطلين عن العمل.

وكانت ثاني أكبر شركة طيران في فرنسا، التي كانت تعمل في الغالب بين فرنسا والجزائر، قد تقدمت بطلب لإشهار إفلاسها في وقت سابق من هذا الشهر، وألغت جميع رحلاتها.

وأمرت محكمة تجارية فرنسية أمس الجمعة بإغلاق الشركة بسبب عدم وجود عرض مستدام من قبل مقدمي العروض.

أخبار ذات صلة

بريطانيا تعيد 16 ألفا من عملاء "توماس كوك"
السجن 5 سنوات لـ"بيل غيتس إفريقيا"

وتعد مجموعة "إتش إن إيه" الصينية أكبر مساهم في الشركة بحصة 49 بالمائة.

ونقلت "إيغل أزور" حوالي 1.9 مليون مسافر في عام 2018. كما قامت بتشغيل مسارات طيران إلى البرازيل والصين وروسيا، ودول أخرى خلال السنوات الأخيرة.