وكالات - أبوظبي

أعلنت الحكومة الأميركية، الخميس، أنها فرضت عقوبات على مصرف "جمال ترست بنك" اللبناني، الذي تتهمه بتقديم خدمات مصرفية لميليشيات حزب الله، بحسب بيان لوزارة الخزانة.

وتصنف واشنطن المصرف الذي يعمل في لبنان منذ عدة عقود، بأنه منظمة "إرهابية"، بسبب تقديمه خدمات مالية إلى المجلس التنفيذي لميليشيات حزب الله، ومؤسسة تحمل اسم "الشهداء" مقرها في إيران.

والبنك متهم بالسماح لحزب الله باستخدام حسابات لدفع الأموال لممثليه وعائلاتهم، و"إخفاء علاقاته المصرفية الناشطة مع العديد من المنظمات التابعة لمؤسسة الشهداء".

والمنظمة المذكورة التي أدرجت على قائمة العقوبات الأميركية منذ عام 2007، كيان شبه عام إيراني ينقل الدعم المالي إلى ميليشيات حزب الله بشكل خاص.

أخبار ذات صلة

إسرائيل تكشف مشروع صواريخ حزب الله الدقيقة بقيادة إيران

كما تم إدراج 4 شركات تأمين تابعة للبنك على القائمة السوداء.

وقال وكيل وزارة الخزانة المسؤول عن مكافحة تمويل الإرهاب سيغال ماندلكر، إن "المؤسسات المالية الفاسدة مثل جمال ترست تشكل تهديدا مباشرا لنزاهة النظام المالي اللبناني".

ومن شأن هذه العقوبات تجميد أصول البنك في الولايات المتحدة، وحظر التعاملات من خلال النظام المالي الأميركي.

وأكد البيان أن وزارة الخزانة تحث الحكومة اللبنانية على تخفيف تأثير هذه العقوبات على "الأبرياء من أصحاب الحسابات المصرفية، الذين لا يعرفون أن حزب الله يعرض مدخراتهم للخطر".