استقر الدولار قرب أعلى مستوى في أسبوعين مقابل عملات منافسة، الأربعاء، في الوقت الذي فشل فيه خطاب حالة الاتحاد للرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مفاجأة المتعاملين في العملة، مع تركيز الأسواق أكثر على التوقعات القريبة الأجل للسياسة النقدية.

وألمح مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) والبنك المركزي الأوروبي إلى توقعات حذرة بشأن السياسة النقدية في الأيام الأخيرة، فيما شكل وقف المركزي الأميركي لزيادة أسعار الفائدة مفاجأة أكبر للأسواق.

وفشل اليورو في أن يتحرك خارج نطاق عام بين 1.13 دولار و1.15 دولار، جرى تداوله ضمنه على مدى الأشهر الثلاثة الماضية.

أخبار ذات صلة

مصر.. "ضربة جديدة" للدولار بمواجهة الجنيه
الدولار يحافظ على مكاسبه

 وأفادت "رويترز" بتراجع الدولار الأسترالي 1.5 بالمئة إلى 0.7133 دولار أميركي، ويتجه صوب تسجيل أكبر انخفاض يومي له في عام.

وفي أسواق العملات عموما، تماسك الدولار عند أعلى مستوى في أسبوعين مقابل العملات المنافسة مع تركيز المستثمرين على البيانات القادمة من الولايات المتحدة.

وظل الجنيه الإسترليني متراجعا عقب انخفاض سجله الليلة الماضية. وانخفضت العملة البريطانية قليلا إلى 1.2930 دولار،  بعد أن بلغت 1.2923 دولار، وهو أدنى مستوياتها منذ 22 يناير .