سكاي نيوز عربية - أبوظبي

كشف وزير المالية الفرنسي، برونو لومير، الخميس، عن استقالة رئيس شركة نيسان موتور المقال كارلوس غصن من شركة صناعة السيارات الفرنسية رينو.

ونقلت رويترز عن الوزير الفرنسي قوله لتلفزيون بلومبيرغ في مقابلة خلال المنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس" إن "غصن استقال للتو الليلة الماضية".

ومن المقرر أن يجتمع مجلس إدارة رينو، في وقت لاحق الخميس، في خطوة ربما تساعد في تخفيف التوترات مع شريك التحالف نيسان، بعد إلقاء القبض على غصن في اليابان بدعوى ارتكاب مخالفات مالية.

ووفقا لرويترز، سيدرس الاجتماع مقترح تعيين رئيس ميشيلان من جون- دومينيك سينار رئيسا لمجلس الإدارة، وترقية تييري بولور نائب غصن لمنصب الرئيس التنفيذي.

أخبار ذات صلة

"منقذ نيسان" سيبقى أسيرا رغم عرض "بطاقة الكاحل"
زوجة "منقذ نيسان" تكشف ما يجري داخل زنزانته
غصن يطيح كبير المسؤولين التنفيذيين في نيسان
اليابان توجه تهمتين جديدتين إلى كارلوس غصن

 والثلاثاء الماضي، رفضت محكمة في طوكيو أحدث طلب للإفراج بكفالة عن  كارلوس غصن، بعد شهرين من الاحتجاز فيما يتعلق بجرائم مالية مزعومة.

ووُجه الاتهام رسميا إلى غصن بعدم الإفصاح عن دخله الحقيقي لثماني سنوات حتى مارس 2018، ونقل خسائر استثمارات مالية شخصية إلى دفاتر نيسان بشكل مؤقت. وينفي غصن الاتهامات.