أبوظبي - سكاي نيوز عربية

كشف مصدر مطلع، الاثنين، أن مشتر للنفط من كوريا الجنوبية بصدد تسلم نحو مليوني برميل من المكثفات الإيرانية في يناير.

والشحنة هي أول واردات نفط لكوريا الجنوبية من إيران في أربعة أشهر، بعد أن أوقفت خامس أكبر دولة مستوردة للنفط في العالم، الواردات قبل أن تعيد الولايات المتحدة فرض عقوبات على إيران في نوفمبر.

وقال المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه، إن شحنة تضم نحو 960 ألف برميل من المكثفات، وهو خام خفيف ينتج عادة مع الغاز الطبيعي، من المتوقع أن تصل هذا الأسبوع لميناء إنشون، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

وأظهرت بيانات من "رفينيتيف إيكون" أن من المنتظر وصول الناقلة (ذا سيلفيا 1) التي تحمل 955 ألف برميل من النفط الإيراني إلى كوريا الجنوبية في 15 يناير.

وذكر المصدر أن شحنة ثانية حجمها 990 ألف برميل ستصل هذا الشهر.

أخبار ذات صلة

واردات آسيا من نفط إيران تبلغ الحضيض
رغم الإعفاء.. كوريا الجنوبية لا تستورد النفط الإيراني

وفي نوفمبر، حصلت كوريا الجنوبية على استثناء مؤقت من الولايات المتحدة لشراء كميات محدودة من النفط الإيراني.

وأعادت الولايات المتحدة فرض عقوبات على قطاع النفط الإيراني في نوفمبر، للضغط على طهران لإنهاء برنامجها النووي، ووقف دعمها للإرهاب.

وقالت مصادر في قطاع النفط إن كوريا الجنوبية تستطيع شراء مايصل إلى 200 ألف برميل يوميا من النفط الإيراني بموجب الإعفاء من العقوبات، وبشكل رئيسي المكثفات.