أبوظبي - سكاي نيوز عربية

طلب رئيس مجلس الإدارة السابق لمجموعة "نيسان"، كارلوس غصن، عبر محاميه، عقد جلسة علنية لتوضيح أسباب إبقائه قيد الاحتجاز في اليابان منذ نوفمبر الماضي.

وأفادت المحكمة أن "كارلوس غصن تقدم اليوم (الجمعة) بطلب للكشف عن أسباب اعتقاله. ولم يتم تحديد تاريخ" للجلسة التي طالب بها.

ولا يمكن للمحكمة رفض طلب من هذا النوع. وأوضحت شبكة "أن اتش كي" اليابانية أن على المحكمة، من حيث المبدأ، عقد الجلسة في غضون خمسة أيام. وبإمكان غصن، الملقب بمنقذ نيسان، حضور الجلسة مع محاميه.

وينص البند الـ34 من الدستور الياباني على أنه "لا يمكن توقيف أو اعتقال أي شخص دون إبلاغه مباشرة بالاتهامات بحقه أو دون حصوله فورا على شرف توكيل محام".

وينص الدستور كذلك على أنه "لا يمكن اعتقال (شخص) دون سبب كاف. وبناء على طلب أي شخص، يجب أن يتم إظهار سبب من هذا النوع فورا في (جلسة علنية) للمحكمة وبحضور محاميه".

أخبار ذات صلة

تجديد حبس "منقذ نيسان" 10 أيام
القضاء الياباني يفرج عن معاون غصن