أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تحقق السلطات الألمانية في واقعة احتيال كبيرة محتملة، تتعلق بمنتجي البيض العضوي، وسط تزايد القلق إزاء ممارسات قطاع صناعة الأغذية في أعقاب فضيحة اكتشاف لحم خيول في منتجات غذائية بقرية في أوروبا.

وبدأت ولاية ساكسونيا السفلى الشمالية الزراعية تحقيقات تتعلق بنحو 150 مزرعة، يشتبه في أنها تبيع بيضا ينتجه الدجاج الذي تجري تربيته في عنابر مزدحمة، على أنه بيض عضوي. وتحقق ولايتان أخريان فيما يتعلق بخمسين مزرعة أخرى.

وقالت وزيرة المزارع الألمانية إيلزه أيجنر في بيان الاثنين: "إذا تبينت صحة هذه الاتهامات (ضد المزارع)، فستكون هذه واقعة احتيال على نطاق كبير.. احتيال على المستهلكين وأيضا على أصحاب المنتجات العضوية الكثيرين في ألمانيا الذين يعملون بأمانة."

وحثت الحكومات الإقليمية على ضمان التنفيذ التام لقوانين ألمانيا والاتحاد الأوروبي الخاصة بإنتاج الأغذية العضوية، مضيفة أنه يجب أن يثق المستهلكون تماما في بطاقات التعريف الموضوعة على المنتجات. ويزيد ثمن البيض العضوي بنحو عشرة سنتات عن البيض المنتج في أوضاع صناعية تقليدية.