أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال البنك المركزي المصري إنه خفض أسعار الفائدة الأساسية بمقدار 100 نقطة أساس الخميس، وذلك للمرة الأولى منذ تعويم العملة في 2016، مع تراجع معدلات التضخم إلى أدنى مستوياتها في عام على الأقل.

وحسب رويترز، قال البنك في بيان إنه خفض، في اجتماع لجنة السياسة النقدية، سعر الفائدة على الودائع لليلة واحدة إلى 17.75 في المئة من 18.75في المئة، وخفض سعر الفائدة على الإقراض لليلة واحدة إلى 18.75 في المئة من 19.75 في المئة.

وتراجع التضخم السنوي لأسعار المستهلكين في المدن المصرية إلى17.1 بالمئة في يناير من 21.9 بالمئة في ديسمبر، بينما هبط التضخم السنوي الأساسي، الذي يستثني السلع المتقلبة، إلى 14.35 بالمئة من 19.86 بالمئة.