تركيا تسقط مقاتلة سورية.. ودمشق تندد

الأحد  23 مارس, 2014 - 06:07  بتوقیت أبوظبي 

أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده أسقطت مقاتلة سورية انتهكت مجال تركيا الجوي، فيما طالبت وزارة الخارجية السورية أنقرة بوقف "عدوانها" وعدم توريط الجيش التركي "بمغامرات لا طائل منها".

وتوعد أردوغان برد قاس إذا استمرت "الانتهاكات السورية". وقال في مؤتمر حاشد لأنصاره في شمال غرب تركيا قبل الانتخابات المحلية المقررة في 30 مارس: "إذا اخترقت مجالي الجوي فان صفعتنا بعد ذلك ستكون قاسية."

في المقابل، أكد مصدر عسكري سوري إسقاط دفاعات تركيا الجوية مقاتلة سورية داخل الأراضي السورية نافيا انتهاك المجال الجوي التركي.

وفي تصريح نقلته وكالة الأنباء "سانا، قال مصدر في وزارة الخارجية السورية إن: " سورية تطالب حكومة أردوغان بوقف عدوانها ودعمها للإرهاب واحترام قرارات مجلس الأمن ذات الصلة والامتناع عن توريط الجيش التركي في مغامرات لا طائل ولا مبرر لها ضد جارة لا تكن للشعب التركي إلا مشاعر الأخوة وحسن الجوار والرغبة في استمرار العلاقات الثنائية الطيبة التي تخدم البلدين والشعبين الجارين".

وأكد المصدر  بأن "الحكومة التركية قامت بعدوان عسكري غير مسبوق ولا مبرر له على الاطلاق ضد سيادة وحرمة أراضي الجمهورية العربية السورية في منطقة كسب الحدودية وذلك خلال يومي الجمعة والسبت الماضيين وتمثل هذا العدوان بقصف بالدبابات والمدفعية على الأراضي السورية لتأمين التغطية لدخول العصابات الإرهابية المسلحة من الأراضي التركية إلى داخل سورية ".
 
وشدد المصدر على أن" هذا التصعيد جاء في إطار السياسات العدوانية لحكومة أردوغان ودعمها المعلن للمجموعات الإرهابية المسلحة التي اتخذت من الأراضي التركية نقطة إيواء وانطلاق وتسليح لها لقتل المواطنين السوريين الأبرياء وتدمير البنى التحتية للشعب السوري".
 
وكانت المضادات السورية أسقطت في شهر يوليو 2012 طائرة حربية تركية، وتضاربت الأنباء بشأن فيما إذا كانت الطائرة اخترقت الأجواء السورية.

blog comments powered by Disqus