أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أفادت رويترز بأن الشركة المشغلة لموقع تويتر للتدوينات السريعة "تويتر"، قدمت إفادات لمحققين في الكونغرس الأميركي ينظرون في تأثير أنشطة وإعلانات عبر الإنترنت دعمتها روسيا على الانتخابات الرئاسية التي جرت العام الماضي.

والتقى مسؤولون في تويتر من بينهم كولن كرويل نائب رئيس الشركة للسياسة العامة، في جلسات مغلقة مع مساعدين في لجنة المخابرات بمجلس الشيوخ.

ونقلت رويترز عن مصادر في اللجنة إن من المتوقع أن تقدم الشركة إفادات أيضا أمام لجنة المخابرات في مجلس النواب في وقت لاحق.

وتعرضت تويتر لانتقادات قالت إنها كانت متساهلة أكثر من اللازم في الرقابةع لى من ينشرون محتوى مزيفا أو مسيئا. وتحقق اللجنتان في تدخل مزعوم من الكرملين في الانتخابات الأميركية وهي تهمة تنفيها موسكو.

وكانت لجنتا المخابرات قد طلبتا الأربعاء الماضي، من مديرين تنفيذيين في فيسبوك وغوجل وتويتر الإدلاء بشهاداتهم، في جلسة استماع علنية في الأول من نوفمبر عن مزاعم التدخل الروسي.