أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أفاد مسؤول أفغاني الاثنين بأن سيدة أجنبية تعمل لدى اللجنة الدولية للصليب الأحمر، قُتلت رميا برصاص مريض في عيادة لتقويم العظام شمالي أفغانستان.

ولم يتضح بعد ما إذا كان هجوم الاثنين له دوافع سياسية أم أنه يتعلق بخلاف شخصي.

وقال شير جان دوراني، المتحدث باسم قائد الشرطة الإقليمية، إن إطلاق النار وقع في عيادة بمدينة مزار شريف.

وأضاف دوراني أنه تم القبض على اثنين مشتبه بهم، مشيرا إلى أنه لا يعرف جنسية الضحية أو دوافع الهجوم.

وشهد الأسبوع الماضي، إطلاق سراح اثنين من موظفي الصليب الأحمر بعدما احتجزتهما جماعة مسلحة سبعة أشهر.