أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تهب 3 أعاصير بشكل متزامن على المحيط الأطلسي مع رفع درجة عاصفتي خوسيه وكاتيا إلى مستوى الإعصار، إضافة إلى إعصار "إرما" العنيف من الفئة الخامسة، بحسب ما أعلن مركز الأعاصير الوطني الأميركي.

وقال خبراء الطقس الأميركيون في آخر نشراتهم عند الساعة (21:00 توقيت غرينيتش) إن رياح خوسيه تهب بقوة 120 كلم في الساعة، ليصبح إعصارا من الفئة الأولى (ضمن سلم من 5 فئات)، وهو يتحرك بسرعة 26 كلم في الساعة باتجاه غرب شمال غرب، ويتوقع أن يحافظ على مساره خلال الساعات الـ48 القادمة.

وتوقع مركز الأعاصير أن "تتعزز سريعا" قوة خوسيه ليصبح من الفئة الثالثة "إعصار كبير" مع رياح بقوة 178 إلى 208 كلم في الساعة.

وهو الآن على بعد 1700 كلم من أرخبيل الأنتيل الصغير، الذي دعيت جزره إلى مراقبة تقدمه، لكن دون إصدار أي تحذير حتى الآن.

وتعرضت هذه الجزر إلى إعصار "إرما"، الذي لا يزال يعصف بالكاريبي متجها إلى فلوريدا.

كوارث الأعاصير في الولايات المتحدة
3+
1 / 7
أعاصير الأطلسي المدمرة
2 / 7
الإعصار هارفي
3 / 7
أسوأ 5 أعاصير أميركية
4 / 7
أسوأ 10 كوارث طبيعية عالمية
5 / 7
التكلفة المادية للكوارث الطبيعية
6 / 7
أبرز الكوارث الطبيعية عام 2016
7 / 7
"كوارث" الأعاصير في الولايات المتحدة

إعصار كاتيا

وفي الجانب الآخر من خليج المكسيك وعلى بعد 300 كلم من مدينة فيراكوز المكسيكية يهب إعصار كاتيا برياح بقوة 120 كلم في الساعة يتوقع أن تزداد شدتها في اليومين القادمين.

وهو يتنقل بسرعة 6 كلم في الساعة باتجاه الجنوب الشرقي وسيبقى بهذا الاتجاه في الساعات القادمة.

وبحسب مركز الأعاصير الأميركي، فإن حكومة المكسيك أعلنت حالة "مراقبة إعصار" في قسم من ساحل ولاية فيراكوز بين توكسبان ولاغونا فيردي، ويعني ذلك أن رياح الإعصار ستصل المنطقة المعنية في غضون 48 ساعة.

إرما بعيون ناسا.. "الرعب يقترب"