أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال زيغمار غابرييل وزير الخارجية الألماني إن تركيا لن تصبح أبدا عضوا بالاتحاد الأوروبي ما دام يحكمها الرئيس طيب أردوغان متهما إياه بأنه لا يأخذ محادثات الانضمام للاتحاد على محمل الجد.

جاءت تصريحات غابرييل في مقابلة مع صحيفة بيلد واسعة الانتشار ومن المرجح أن تزيد من توتر العلاقات بين البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي بعدما حث أردوغان الألمان من أصل تركي على مقاطعة الأحزاب الرئيسية في الانتخابات العامة المقررة في الشهر القادم.

وقال غابرييل "من الواضح أنه في هذه الحالة .. لن تصبح تركيا أبدا عضوا في الاتحاد الأوروبي".

وأضاف "ليس هذا لأننا لا نريدهم وإنما لأن الحكومة التركية وأردوغان يهرولان بعيدا عن كل ما تدافع عنه أوروبا".

وانتقد زعماء الاتحاد حملة أردوغان على المعارضة قبل وبعد انقلاب عسكري فاشل عليه في يوليو تموز من العام الماضي.

وتوقفت محادثات الانضمام إلى الاتحاد فعليا برغم أن تركيا لا تزال مرشحا للعضوية.