أبوظبي - سكاي نيوز عربية

منذ تسلم سدة الحكم والرئيس الأميركي دونالد ترامب يتراجع عن العديد من أبرز وعوده التي كان قد قطعها أثناء حملته الانتخابية، لعل آخرها ما يتعلق بالوجود الأميركي في أفغانستان، حيث مهد في استراتيجيته التي أطلقها الاثنين أمام زيادة عدد تلك القوات في أفغانستان رغم أنه كان يتحدث دائما عن التكلفة الكبيرة لتلك الحرب في المال والأرواح.

وقال ترامب إن حدسه يدفعه للانسحاب غير أن مستشاري الأمن القومي أقنعوه بتعزيز قدرات الجيش الأميركي هناك لمنع حركة طالبان من الاستيلاء على السلطة في البلاد، مؤكدا على أن "قواتنا ستقاتل لتنتصر".

على أي حال، هذا التراجع في الموقف والوعد بين ما قبل الانتخاب وبعده ليس الأول من نوعه، وربما لن يكون الأخير، بالنظر إلى حجم الوعود التي كان قد قطعها في مرحلة السباق الانتخابي.

الإنفوغرافيك المرفق يرصد بعض أهم الوعود التي تراجع عنها ترامب منذ دخل البيت الأبيض.

وعود ترامب قبل وبعد انتخابه رئيسا للولايات المتحدة
3+
1 / 7
وعود ترامب قبل وبعد انتخابه رئيسا للولايات المتحدة
2 / 7
ترامب والناتو
3 / 7
ترامب والصين
4 / 7
ترامب والاتفاق النووي
5 / 7
ترامب والسفارة الإسرائيلية
6 / 7
ترامب وكلينتون
7 / 7
هل يتراجع ترامب عن وعوده الرئيسية؟

 التخلي عن الناتو

قبل الحكم، شكك ترامب بالهدف من التحالف العسكري ووصفه بأنه "بال" أو "عفا عليه الزمن"، لكنه قال في أبريل الماضي، بعد لقاء مع الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ في البيت الأبيض إن الإرهاب يقوض أهمية حلف الناتو، مضيفا: "قلت سابقا إن الحلف بال وعتيق.. في الواقع (الحلف) لم يعد كذلك".

وفي السابق أيضا، صرح ترامب بأن الجيش الأميركي مستعد للانسحاب من كوريا الجنوبية، في حال لم تدفع سول أكثر، لكن موقف ترامب تغير، وتعهد بالتزامه بالدفاع عن كوريا الجنوبية في إطار التحالف القائم، بل ودعمها بنظام الدفاع الصاروخي "ثاد".

الصين والعملة

قبل الانتخاب، شن ترامب هجوما على السياسة المالية للصين واتهم بكين مرارا وتكرارا بالتلاعب بالعملة، لكنه عاد لاحقا وتراجع عن ذلك و"أكد" أن الصين لا تتلاعب بسعر صرف عملتها لدعم الصادرات.

محاكمة كلينتون

قبل الانتخابات قال ترامب إنه سيزج بمنافسته في الانتخابات الرئاسية هيلاري كلينتون في السجن بسبب "قضية البريد الإلكتروني" واستخدامها بريدها الإلكتروني الشخصي عندما كانت وزيرة للخارجية، ووصفها بأنها "غير متزنة".

لكن نبرته تجاه كلينتون تغيرت تماما بمجرد فوزه بالانتخابات الرئاسية، بل قال إن البلاد تدين لها بالامتنان بسبب خدمتها لها، ولاحقا قالت المتحدثة باسمه إن الرئيس لن يقاضي كلينتون.

الاتفاق النووي

تعهد ترامب في أكتوبر الماضي "بتمزيق الاتفاق النووي مع إيران" الذي وقعته طهران والقوى الكبرى قبل نحو عامين، غير أن ترامب أبقى في نهاية المطاف على الاتفاق النووي، رغم توقيعه عقوبات على طهران، ولكن بسبب أنشطتها في تطوير الصواريخ الباليستية.

نقل السفارة إلى القدس  

كان نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس أحد أبرز وعود ترامب في حملته الانتخابية، غير أنه تراجع عن وعده، ووقع أمرا بإبقاء السفارة الأميركية في تل أبيب.