أعلنت محكمة تركية، الخميس، إطلاق مذكرات توقيف بحق 35 شخصا في اسطنبول، في إطار تحقيق حول روابط بين وسائل الإعلام وشبكات الداعية المعارض فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة.

وذكرت وكالة الأنباء التركية، أن تسعة أشخاص من العاملين حاليا أو سابقا في وسائل إعلام وطنية، جرى إيقافهم.

وبحسب المصدر نفسه، يواجه المطلوبون تهمة "الانتماء إلى منظمة إرهابية"، في إشارة إلى الصلة بغولن.

وطلبت السلطات التركية من واشنطن، تسليمها الداعية، لكن السلطات الأميركية، رفضت بسبب عدم وجود أدلة كافية على تورطه في محاولة الانقلاب الفاشلة في يوليو 2016.